المنوعات

المخابرات ل(عرمان): لا مصلحة للجهاز من شق صف شركاء السلام وإعاقة تنفيذ الإتفاقية

المخابرات ل(عرمان): لا مصلحة للجهاز من شق صف شركاء السلام وإعاقة تنفيذ الإتفاقية

الخرطوم: سودان مورنينغ
أكد جهاز المخابرات العامة ؛ نفيه القاطع للتصريحات التي أطلقها ياسر عرمان الأمين العام للحركة الشعبية والقيادي بالجبهة الثورية متهما الجهاز بالتورط فيما إعتبره إعاقة لمشروع السلام او التأثير على الفصائل الموقعة على إتفاقية سلام جوبا.

وأكد الجهاز في بيان حرصه التام على الإستقرار والتوافق لتحقيق المصلحة العليا للبلاد وعلى بلوغ عملية السلام في السودان إلى غاياتها الوطنية كما انه شارك وساهم في العملية السلمية إنطلاقاً من دوره الوطني بأهمية السلام في هذه المرحلة التاريخية التي يمر بها السودان.

وقال البيان: ليس للجهاز اي دور او مصلحة في شق الصف بين أطراف عملية السلام وهم قادة نكن لهم كل الإحترام والتقدير وأن ما يتم داخل أروقة العملية السلمية شأن داخلي هم أحرص عليه من تدخل أي جهة أخرى ليس لها علاقة بتأسيس تلك الاطراف وتقسيماتها أو شكل تحالفاتها التي قامت عليها وفق خياراتها ومصالحها.

وأضاف البيان أن جهاز المخابرات العامة يعمل وفق الوثيقة الدستورية التي حددت مهامه ونطاقات عمله.

وقال البيان إن الجهاز واحداً من أجهزة الدولة التي تعمل على تحقيق أهدافها الكلية ورعاية مصالحها الوطنية العليا ويبقى السلام واحد من أهم الأهداف في الفترة الإنتقالية التي تعمل الدولة بكل مؤسساتها على إنجازه. الأمر الذي يحتم على جهاز المخابرات العامة أن يعمل في نسق تام مع منظومة الدولة لأجل الحفاظ على مكتسبات الثورة وترسيخ شعاراتها مبدأً وعملاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى