الأخبار

ختام فعاليات معرض المنتجات السودانية بجوبا

الخرطوم: سودان مورنينغ
اختتم مساء  أمس بمدينة جوبا  معرض المنتجات السودانية التجاري الاستثماري الأول الذى نظمته شًركة سوداكسبو للمعارض والمؤتمرات وذلك  بحضور الدكتور جيمس وانى نائب رئيس الجمهورية بجنوب السودان والدكتور ضيو مطوك وزير الاستثمار وعدد من الوزراء والمسؤولين الجنوبيين وذلك  برعاية زيوت فوكس وجياد وطيران تاركو. واكد جيمس واني فى خطابه  أمام الحفل على عمق العلاقات الاقتصادية والتجارية بين السودن ودولة جنوب السودان  وضرورة  إزالة كل المعًوقات أمام انسياب التجارة والاستثمارات بين البلدين. ودعا وانى رجال الاعمال السودانيين للاستثمار فى السودان مشيدا بمشاركتهم فى المعرض الناجح الذى عبر عن عمق هذه العلاقة بين البلدين. وأشاد  وزير الاستثمار ضو مطوك بالمعرض ونجاحه باعتباره  أول فعالية فى عام الاستثمار فى جنوب السودان .

وذكرأن هناك عددا من المشروعات الاستثمارية التى يمكن أن تساهم فى استثمارها الشركات السودانية وطالب مجموعة جياد المشاركة فى المعرض ،ان تعمل فى مجال المعدات الزراعية وتنمية الصادرات. كما تحدث فى اللقاء وكيل وزراة التجارة ونائب رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة الذين دعوا بصراحة المصانع السودانية العاملة فى مجال الصناعات الغذائية الى فتح مراكز لها فى جوبا وسد حاجة السوق بالمواد الغذائية السودانية التى وصفوها بالجودة والمذاق الذى يتناسب مع المستهلك الجنوبي لتكون بديلا للصناعات الأخرى من دول الجًوار عديمة الفائدة والجودة. وأكد سفير السودان بجوبا متانة  العلاقة بين البلدين مشيدا بدور القيادة الجنوبية فى جنوب السودان فى عملية السلام حتى الوصول لاتفاقية جوبا وشدد على ضرورة المضى قدما فى تنفيذ الاتفاقيات التجارية والاقتصادية بين البلدين وفتح المعابر وانسياب البضائع وانعاش اقتصاد البلدين. وكان يوسف صلاح الشيخ مدير شركة سوداكسبو قد تحدث فى بداية الحفل معلنا ان كل المشاركين فى المعرض قد عقدوا اتفاقات وبدأوا فى فتح مراكز وفروع وسجلوا شركات لبدء العمل فورا .
وقال ان المعرض حرك المياه الساكنة وفعل الاتفاقيات وطالب بتسهيل مهام الشركات والمصانع للعمل فى البلدين. الجدير بالذكر ان الفريق أول محمد حمدان دقلو النائب الاول لرئيس مجلس السيادة الانتقالى والدكتور رياك مشار ، افتتحا المعرض  فى يوم 9 يناير بمشاركة 30 شركة فى مجال الصناعات الغذائية ومنتجات مجموعة جياد من السيارات والجرارات والمعدات الزراعية والزيوت والكوابل بالاضافة لمشاركة مصانع المنظفات والصابون والمعدات الطبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى