الاقتصاد

منتجي الأسمنت: 600 ألف طن العجز بسبب الكهرباء

الخرطوم: سودان مورنينغ
شكا ممثل شركة أسمنت بربر مصطفى حاج نور، من الرسوم الباهظة التي تفرضها الدولة على صناعة الأسمنت تتمثل في 10 رسوم الولاية على الطن، بجانب الضرائب الأخرى بما فيها رسوم ضريبة أرباح الأعمال.

وقال نور في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء: إن قطوعات الكهرباء الطويلة وعدم تخصيص الحكومة لوقود للصناعة تسبب في عجز الإنتاج من الأسمنت إلى 600 ألف طن.

وأكد مصطفى أن الشركة المعدنية تأخذ منهم 351 ألف يورو، فيما تأخذ إدارة الجولوجيا “70” ألف يورو .

من جانبه قال علي عبدالرحمن احمد ممثل وكلاء الاسمنت إن الحكومة السودانية تفرض مبلغ “9000” جنيه للطن على الاسمنت المحلي، حيث تهدر الدولة ما يقارب ال 13 مليون دولار شهرياً على الأسمنت المستورد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى