الاقتصاد

الحرية والتغيير: موازنة ٢٠٢١ إعتمدت إيراداتها على جيوب المواطن

 الخرطوم : نهلة مسلم
أكد عضو اللجنة الإقتصادية بالحرية والتغيير الدكتور التجاني حسين، أنه تم تقديم دعوة لقوى الحرية والتغيير ولجان المقاومة لحضور اللجنة العليا للموازنة ٢٠٢١، ونوه الى أنه في الوقت الذي تجري فيه إجتماع اللجنة هناك جهات اخرى وضعت موازنة وفرغت منها خارج إطار ماتوصلت اليه اللجنة العليا للموازنة وما طرحته اللجنة الإقتصادية لقوى الحرية ولجان المقاومة، وقال التجاني: تفاجأنا في اللحظات الاخيرة بموازنة جاهزة “مطبوخة” ليس فيها اي شئ لصالح الشعب، مبينا أن الموازنة ستلقى بأعباء كبيرة على الشعب خاصة أن ثلث هذه الإيرادات يتم اخذها بشكل مباشر من جيب المواطن كايرادات من مبيعات المحروقات فقط حيث تم رفع سعر المحروقات من ١٢٨ إلى ٥٤٠ جنيه “لجالون” الجازولين والبنزين المنتج محليا للمواطن بسعر السوق السوداء هو ليس سعرا واقعيا انما سعر مضاربات لتجار السوق الأسود، وأكد إعتماد الموازنة في إيرداتها على جيوب المواطن بذات سياسة النظام السابق .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى