المنوعاتحوارات

وائل محمد الحسن ل(سودان مورنينغ) : وجدي صالح ومناع أنكروا علمهم بأسباب فصلي من التلفزيون.

حوار:اشتياق عبدالله
اتخذت لجنة إزالة التمكين قرارا بفصل عدد من الإعلاميين ومقدمي البرامج بتلفزيون السودان، منهم المذيع ذائع الصيت ” وائل محمد الحسن”، الذي إعترض على قرار فصله، معللا بأنه في إجازة بدون راتب لمدة عام، ولا علاقه له بأي حزب سياسي.
*انت مختفي لعامين عن الاطلالة بالتلفزيون القومي اشرح لنا اين كنت؟
انا في اجازة بدون مرتب بدات في يناير العام 2018م بسبب مضايقات كانت تمارس علي في العمل اوصلتني لذلك وحالياً اعمل في قناة الهلال الفضائية ومراسلاً للنهار العربي اللبنانية من الخرطوم.
*كيف تم فصلك من الهيئة وانت في إجازة؟
لا أدري المعايير التي تم بها فصلي أو على ماذا تستند، ذهبت إلى مقر اللجنة وطلبت توضيح،وكان ردهم “هذه أسرار دولة لا يمكن إطلاعك عليها”، مما يوضح بأن اللجنة بالوزارة تعمل بسبهللية وعدم وضوح وتخشى ان تكشف هذة السبهللية وبيننا القضاء وقد قدمت طلب مراجعة سيتم البت فيه الأحد القادم من اللجنة العليا القانونية للجنة التمكين المركزية.

*كيف علمت بقرار فصلك؟
تم الاتصال علي من قبل إدارة التلفزيون لحضوري لاستلام قرار الفصل
* هل انت كوز أو بقايا نظام بائد؟
لا انتمي للمؤتمر الوطني أو اي حزب اخر ويبدو ان هذة هي المشكلة عدم الإنتماء السياسي فعدم الإنتماء اصبح اليوم هو صك لاتهامك بأي تهمة وان كنت تنتمي لحزب فهو صك وطنية حسب فهم لجنة التمكين بالوزارة.
*هل راجعت اللجنة او تناقشت معها في قرار الفصل؟
نعم قابلت اعضاء من اللجنة هم وجدي صالح ومناع ومولانا شوقي جميعهم انكروا معرفتهم باسباب فصلي، وان القوائم تأتيهم بالأسماء دون المسببات من لجانهم الفرعية وهو ما انكره احد اعضاء لجنة التمكين داخل الوزارة.
*انت ثورجي وشاركت في المظاهرات والوقفات الإحتجاجية هل شعرت بأنك ظلمت من التمكين؟
تعرضت لظلم شديد جدا ولست وحدي هنالك عدد ممن شملهم القرار ظلموا، مما يؤكد ان لا معايير للجنة التمكين وأنهم شغالين “سبهللية” وونسة قعدات ولن اسكت على الظلم ولقد شاركت في الثورة منذ بدايتها وتم أعتقالي مرتين مرة من قبل جهاز البشير ومرة من قبل أجهزة المجلس العسكري الأمنية.
*هل ستلجأ للقضاء لأخذ حقوقك او مناهضة القرار؟
سالجأ للقضاء وحاليا قدمت إستئناف في لجنة رجاء نيكولا وهو إجراء لاطائل منه فهذه اللجنة لم تفصل حتى الآن في طلبي حسب علمي، إجتمعت مرة واحدة فقط وساتقدم لمحكمة الطعون الإدارية لرد مظلمتي.
*ما رأيك في قرار الفصل والذي شمل شخصيات كثيرة كوادر متعددة؟
القرار تعسفي ولايمت لأهداف الثورة بصلة غلب عليه الحقد والغل والخصومات الشخصية
هنالك من يقول ان الكيزان موجودين الي الان بالهيئة ما رأيك في هذا الحديث؟
نعم ما يزال هنالك كيزان بالتلفزيون ومن المدافعين عن حكومة الكيزان لاخر رمق وما يزالون
*كلمة أخيرة؟
استبشرنا بلجنة ازالة التمكين ومحاربة الفساد وظنناها اداة للعدالة والإنصاف قبل القصاص ولكن يبدو أنها تتحرك وفق اجندة سياسية اعترف بها نائب رئيسها محمد الفكي واذا كانت اللجنة تتعامل مع الفساد بنفس تعاملها مع ملف ازالة التمكين فوجب محاسبتها هي اولاً ونحن خرجنا ضد الظلم والقهر والذل واولى شعاراتنا العدالة ولن نسكت علي ان يدوس من تسلق علي اكتاف الشهداء ليصل الي السلطة وان يدوس على هذه الأهداف

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى