الأخبار

برمة ناصر: 19 ديسمبر مجرد إحتفال ولن يحدث فيه تغيير

الخرطوم: سودان مورنيغ
إعتبر رئيس حزب الأمة القومي المكلف، وعضو مجلس الشراكة الإنتقالي، اللواء فضل برمة ناصر ، 19 ديسمبر مناسبة سعيدة لكل الشعب السوداني، لجهة إنها اسقطت نظاماً دكتاتوريا جسم على صدر الشعب السوداني 30عاما، بجانب إنه أحدث دمارا في كل الحياة الإقتصادية والسياسية، واضاف كذلك ما نعانيه الآن هو جراء الدمار الذي فعله بنا النظام السابق، مؤكدا إنهم سيحتفلون بأحياء ذكرى ثورة ديسمبر غدا مع كل المناضلين والشرفاء الذين ساهموا في إسقاط النظام السابق، مشددا في حديثه ل(سودان مورنيغ) على ضرورة عدم ترك 19 ديسمبر للإطماع الحزبية والفردية، داعيا إلى أن يكون لمصلحة الوطن والوفاق الوطني وتوحيد الصف، ونوه إلى ضرورة المطالبة في هذا اليوم بالاصلاح باعتبار أن تجربة السنتين الماضيتين حدثت بها إخفاقات وسلبيات، وقطع بأن يوم 19 ديسمبر سيكون مجرد إحتفال ولن يحدث فيه تغيير، محذرا في ذات الوقت من الدعوات التي تنادي بسقوط الحكومة لجهة أنها دعوات ستكون ليس في مصلحة الوطن ، واردف، هذه حكومتنا ونحن قادرين على إصلاحها، وزاد” إذ عملية الاصلاح بتطلب ذهاب أشخاص في الحكومة يجب عليهم أن يذهبوا واي وزير عملوا مابرضي يجب أن يذهب “، لافتا إلى أن إسقاط الحكومة سيكلف السودان الكثير لأن عملية الإسقاط ستؤدي إلى معاناة المواطن من جديد، وتفكيك الصف الوطني، واردف بالقول “خلونا نمشي في إصلاح معاش الناس وتنفيذ السلام و19 ديسمبر تكون بداية للإصلاح “، مثمنا في ذات الوقت دور الحكومة في رفع إسم السودان من قائمة الإرهاب وإعتبره خطوة نحو الأصلاح الذي ينادون به لجهة أن رفع السودان من القائمة سيجعل السودان منفتحا مع كل العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى