الأخبار

ملتقى الكنابي يطالب بتكوين مفوضية لمعالجة قضاياهم

الخرطوم: سودان مورنينغ

طالب الملتقى القومي للكنابي بتكوين مفوضية لمعالجة قضية الكنابي والقرى المنتشرة على خمسة ولايات في السودان، وقال عبدالله أبكر آدم رئيس الملتقى القومي للكنابي والقرى في تصريح لـ”سودان مورنينغ” إن إتفاق السلام أقر تكوين لجنة قومية وطنية لمعالجة قضايا الكنابي بعد ٤٥ يوم من توقيع إتفاق السلام، لكنهم يطالبون بمفوضية، إسوة بالقضايا القومية الأخرى، من مفوضيات الرحل والحريات الدينية، لأنها وفقاً لملتقى الكنابي قضية وطنية ذات خصوصيةوأضاف عبدالله أبكر إنهم التقوا بالتوم هجو رئيس مسار الوسط، والطاهر حجر رئيس تجمع قوى تحرير السودان لمناقشة الإشكالات والقضايا التي يعانيها سكان الكنابي والقرى وبحث الحلول لها، وأكد أبكر بأنهم يلتقون قادة حركات الكفاح المسلح لمتابعة سير تنفيذ إتفاق السلام على أرض الواقع.
وقطع أبكر بأنهم يناقشون قضية الكنابي في إطارها القومي، بعيداً عن العنصرية والقبلية، ويسعون لتوحيد الأجسام المطلبية التي تتبنى قضية الكنابي، وأوضح أنهم يتابعون تنفيذ إتفاق السلام ويبشرون به، ويرجون أن يعزز التعايش بين مكونات المجتمع السوداني، وأضاف أنهم يدعون كل الشعب السوداني للوقوف مع قضية الكنابي باعتبارها قضية إنسانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى