الأخبار

الجبهة الثورية تكشف اسباب تأخير تشكيل مجلس شركاء الإنتقالية

الخرطوم : سودان مورنيغ
قال القيادي بالجبهة الثورية “إسماعيل أبوه” إن مجلس شركاء الفترة الإنتقالية  مناط به مهام تتعلق بإدارة التباينات التي تنشأ بين إطراف العملية السلمية او بين الحكومة ومكونات الفترة الإنتقالية، مستدركا لكن ذات المجلس تمت إضافة مهام جديدة له والتي يفترض أن تكون بسبب هذه الإضافة حاضنة سياسية للحكومة، وارجع أبوه في حديثه ل(سودان مورنينغ ) تأخر تشكيل مجلس شركاء الإنتقالية لأسباب عديدة أبرزها عدم إجازة لائحة القانون الداخلي او قانون مزاولة عمل المجلس، بجانب النقاش حول نسب التقسيم الخاصة بشركاء المجلس لجهة أن كل شريك من المكونات ظل يتمسك بعدد كبير في هذا المجلس، بجانب أن شركاهم في قوى الحرية والتغيير ينظرون للمجلس كانه محاصصة جديدة لذلك يصرون على أن يكون لديهم نصيب أكبر في المجلس، مؤكدا أنه من الاشياء التي اعاقت عملية تشكيل المجلس، واردف ، كذلك تأخير تشكيل مجلس شركاء الإنتقالية أعاق أشياء كثيرة منها عدم الوصول الى توافق حول تشكيل الحكومة في مجلس السيادة ومجلس الوزراء وبقية هياكل السلطة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى