المنوعات

سليمان زين العابدين….انامل ذهبية تركت بريقها على آلة المندلين

الخرطوم :اشتياق عبدالله
“يايمة وين وين القى الشجر والقى الصحاب نلعب سوا، بصحة طيبة وعافية، قبضوني زي مجرم كبير ماعرفت ازوغ)،خواطر فيل، الاغنية المؤثرة والتي تحمل رمزية مبهرة واداها المطرب العملاق “النور الجيلاني”، وزهرات “شمبات”، كانت تهدف للمساهمة في تربية الأطفال على الحرص والحذر، رددها الكبار وجدوا فيها ما يحرك اشجانهم، ذلك اللحن الرائع المفعم بالحميمية والشجن ، كانت من تأليف الموسيقار عازف آلة “الماندلين” “”سليمان زين العابدين” الذي غيبه الموت اليوم عن سماوات الإبداع ، ولكنه ترك إرثا فنيا باقيا.
حزن المدينة الهادئة:
إشتهر “سليمان” بتلحين العديد من الأغنيات والأناشيد للأطفال، وهو مؤسس لفرقة “زهرات شمبات” ، ومن أشهر ألحانه (خواطر فيل) التي تغني بها “النور الجيلاني” ،ويعتبر الراحل من رموز الإبداع في السودان عامة، ومدينة “الخرطوم بحري” الوديعة ، كما انه كان رفيقا مقربا من المطرب الشهير الراحل “خضر بشير”.
سيرة ومسيرة:
عندما دخل الراحل “سليمان زين العابدين” إلى الوسط الفني كان عازف للعود برفقة “خضر بشير” ومن ثم تحول إلى “الكمان “واخيرا إحترف العزف على آلة “الماندلين” ، قدم بها الحان رائعة ومختلفة، نعاه رئيس إتحاد المهن الموسيقية “د.عبدالقادر سالم” بحزن عميق، وعبر عن إفتقاد الساحة الفنية لإبداعه المختلف ، وعبر المطرب الاشهر “النور الجيلاني” عن حزنه العميق برحيل رفيقه .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى