الأخبار

في تشييع المهدي.. دموع الرجال تتغلب على بكاء النساء

الخرطوم: سودان مورنينغ

تغلبت دموع الرجال على بكاء النساء داخل قبة المهدي، حيث تم دفن زعيم الأنصار ورئيس حزب الأمة الإمام الصادق المهدي، وشهدت قبه المهدي حشود ضخمة بالرغم من المحازير التي أطلقتها الدولة على خلفية جائحة كرونا الا أن السودانيين تدافعوا لوداع حكيمهم، حيث تحرك الجثمان من مطار الخرطوم إلى منزله ومن بعد إلى مسؤاه الأخير.. تزاحمت الجموع المشيعة وتدافعت بالقرب من العربة التي تحمل جثمان السيد الصادق وبها أبنائه وبناته، وكانت تتعالى اصوات بكاء الرجال وصراخ النساء والكل يريد أن يلمس الجثمان بيده لوداعه حتى أنه صعب إقامة صلاة الجنازة ورغم النداءات المتكررة عبر مكبرات الصوت التي تطالب من الجموع الإبتعاد لقيام الصلاة وانزال الجثمان من العربة كان الأمر مستحيلا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى