الأخبار

السفارة المصرية تحتسب الإمام الصادق المهدي

الخرطوم :اشتياق عبدالله
نعت السفارة  والقنصلية المصرية بالخرطوم بمزيد من الحزن والأسى نبأ وفاة السيد الإمام الصادق المهدي رئيس حزب الأمة وامام الأنصار الذي وافتة المنية صباح الخميس بدولة الإمارات العربية المتحدة بعد صراع مع مرض الكورونا ويتقدم السفير المصري حسام عيسى نيابة عن جمهورية مصر العربية حكومة وشعبا بخالص التعازي والمواساة لأسرة الفقيد وجموع طوائف الشعب السودانى والحكومة السودانية ومجلس السيادة رحم الله الإمام الصادق  رئيس  الوزراء  الاسبق وكان من أهم رموز رجالات الفكر والسياسة والأدب والحكمة في الشقيقة السودان وكانت حياتة حافلة بالعطاء والنضال في كافة الميادين علي الصعيد المحلي والإقليمي والدولي وواحد من القيادات الوطنية  المخلصة للوطن والمواطن رحم الله الإمام الصادق وغفر لة  وادخله فسيح جناته مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى