الأخبار

الكاردينال ينعي زعيم الأنصار

الخرطوم:سودان مورنينغ

تقدم  رجل الأعمال ورئيس نادي الهلال السابق  الدكتور أشرف سيد أحمد الكاردينال، بالتعازي القلبية الحارة لعموم الشعب السوداني في رحيل فقيد الوطن وحكيم البلد وزعيم حزب الأمة القومي الإمام
*الصادق المهدي، والذي وافته المنية في الساعات الأولى من فجر اليوم الخميس بدولة الإمارات العربية المتحدة، وقال “الكاردينال” :وكان للفقيد دوره مؤثر في توجيه السياسة في السودان منذ السنوات الأولى لاستقلال البلاد، وكان الإمام الصادق المهدي حكيما وشجاعا وداعماً لمختلف القضايا العربية ومهموما بقضايا الوطن والمواطن دبلوماسياً واستراتيجيا وفكريا ،،ومن خلال سياسته التي أصبح بها حزب الأمة القومي واحد من أكبر الاحزاب السياسية في السودان.
كما كان للفقيد دور بارز في نجاح الثورة الأخيرة وظل من أكبر الداعمين للحراك الشبابي.
ومع رحيل الصادق المهدي، تفقد الساحة السياسية السودانية والعربية عرابها واحد أبرز ركائزها
نسأل الله العلي القدير أن يتقبله قبولاً حسنا وأن يلهم عموم الشعب السوداني الصبر والسلوان (إنا لله وإنا إليه راجعون)..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى