المنوعات

منظمو الحفلات يتحدون “كورونا”..

تقرير :اشتياق عبدالله
شهدت مسارح العاصمة المختلفه الأسبوع الماضي حفلات ضاجة، حيث اقام المطرب “محمد النصري” وحفل ضخم للمطرب “أحمد الصادق” والاطلالتين كانتا بمسرح نادي الضباط وبحضور غفير من الجمهور ، بالرغم من تحذيرات وزارة الصحة بارتفاع حالات الإصابة بفايروس (كورونا) وتجنب الازدحام وإنتقد البعض منظمين الحفلات وتم وصفهم بالمستهترين بأرواح الناس وبالفايروس.
*البروف يعقب :

في إفادات خاصه لسودان مورنينغ ذكر منظم حفل النصري “البروف” بأن التباعد كان موجود داخل المسرح بالإضافه إلى المعقمات التي كانوا حريصين عليها كشركة داخل الحفل، وأضاف منظم الحفلات الأشهر “شلضم ” تعاقد الحفل كان قبل موجة (كورونا) لذلك لم نستطع أن نلغي التعاقد نسبة لأن الجمهور كان متشوق للحفل وحفظ الله كل من حضر وأهل السودان من فايروس كورونا.
*سنوقف الحفلات :
في تصريحات خاصة أكد النصري بأنه تقبل الإنتقادات التي صاحبت الحفل بخصوص كورونا بصدر رحب، وقال:” وبكل تأكيد نحن نؤيد قرار الدولة ، ومن الممكن أن تتوقف الحفلات والاطلالات حتى تغادر الكورونا مرة أخرى وحفظ الله الجميع.
واعلن وزير الصحة المكلف “د. اسامة عبدالرحيم ” منع الحفلات الجماهيرية والخاصة ، وإغلاق صالات الافراح، مؤكدا بأن وزارته لا تملك المال الكافي لمحاربة الوباء مالم يتعامل المواطون بوعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى