الأخبار

الصحوة الثوري:لا علاقة لنا بصراع الافخاذ والبطون داخل الدعم السريع

الخرطوم: سودان مورنينغ
رفض مجلس الصحوة الثوري إستخدام إسمه فزاعة لتخويف الثوار و لتغطية فشل وأخطاء الحكومة الإنتقالية بحسب ما ورد في بيانه له تلقت (سودان مورنينغ) نسخة منه، نافيا علاقته بما أسماه صراع الافخاذ والبطن داخل الدعم السريع، وقال البيان : تناقلت وسائل الإعلام المختلفة ومنصات التواصل الإجتماعي اليوم السبت ٣١ـ إكتوبرـ ٢٠٢٠م أخبار ملفقة وأكاذيب مغرضة ومزاعم غير صحيحة تتحدث عن إعداد “مجلس الصحوة الثوري” لمحاولة إنقلابية تطيح بحكومة ثورة ديسمبر المجيدة بالتزامن مع ذكرى ٢١ إكتوبر وذلك من خلال التحالف ما بين “مجلس الصحوة الثوري” مع ما يسمى بالإسلاميين والسائحون وبعض الضباط المعاشين، واعتبرها كذب وإفتراء مُختلق يراد به شيطنة “مجلس الصحوة الثوري” وإستخدام إسمه فزاعة لتخويف الشعب السُّوداني مؤكدا على أنهم ضمن الموقعين علي ميثاق إعلان قوى الحرية التغيير ولن يغدر بالشعب السوداني ويتآمر مع قوى الثورة المضادة وفلول النظام البائد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى