اعمدة ومقالات

توفيق اوشي يكتب .. القطيعة مع الماضي

 

يولد الطفل بشخصية متفردة و يحمل جينات وراثية ، يشبه اباه او أمه او أحد أفراد عائلته و قد يحمل معه بعض الأمراض الوراثية. حبة القمح التي تخرج منها.سنبلة لا تشبه الحبة الاولى و الحبوب التي في السنبلة تختلف عن الاولى في الطول و العرض و الحجم (فيزيائيآ) و تتفق معها كيميائيآ. اما العلوم التي تتعلق بالهندسة الوراثية فإنها تضيف الجديد و تحافظ علي القديم بمعنى ان القديم موجود و غير موجود. هذا في العلوم الطبيعية أما في العلوم الإجتماعية، انها تخضع لإرادة البشر و اقرب مثال لذلك تحول مجلس أمن البشير الى مجلس عسكري ثم إنضمامه الى مجلس السيادة بمعنى ان القديم موجود.
و نفس ثورة 19ديسمبر حكومة البشير و هذا يعني ان القديم غير موجود و هنا يكمن الصراع بين ( موجود و غير موجود) و يتجلى ذلك فيما نسميه بالهبوط الناعم و هنا يظهر الصراع بين انصار القديم و الجديد و لا يمكن حل هذا الصراع الا بإنتصار أحدهم و هذا يتطلب توازن القوى بين انصار الهبوط الناعم و التغيير الجذري.
الحياة تتكون من ثنائيات الخير و الشر، الليل و النهار، الحر و البرد، الموت والحياة و الذكر و الأنثى… و هكذا. لمزيد من التفاصيل إقرا كتاب ( التعادلية) لتوفيق الحكيم. و تاريخيآ ارتبط نشوء حزب الأمة بشبه الاقطاع و الإتحادي الديمقراطي بالتجار و الطبقة الوسطى و الحزب الشيوعي بالعمال و الكادحين منذ ذلك الوقت جرت مياة كثيرة تحت جسر و انتقل جزء من عناصر حزب الامة الى المدينة و ارتبطوا بالرأسمالية الصناعية و حدثت تغيرات كثيرة وسط مناصري الإتحادي الديموقراطي و تحالف بعض الرأسمالية الصناعية و هبط الجزء الاكبر نحو الكادحين، و عدد العمال يزيد او ينقص حسب الظروف.
و من الطبيعي ان يرفض اليمين اليمين المتطرف و يهاجم اليسار اليسار المتطرف اما ان ترفض اليمين و اليسار معآ كما يقول انصار الاتحادي الديمقراطي غير مفهوم كمسك العصاية من النصف. فإما ان تكون يمينآ او يساريآ كمنطق حياة. و تاريخيآ نشأت الاشتراكية الفابية على فكرة بسيطة بأن يتنازل الاغنياء بجزء من ثرواتهم للفقراء و هذا منطق لم يثبت نجاحه في التاريخ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى