الأخبار

الثورية: إسرائيل لها مواقف مشهودة في رفض الإبادة الجماعية بالسودان

الخرطوم: حافظ كبير

كشف مقرر الجبهة الثورية ومساعد رئيس حركة تحرير السودان بقيادة مناوي، نور الدائم طه عن علاقات قديمة بينهم ودولة إسرائيل، وأضاف طه في تصريح لـ(سودان مورنينغ) بأنهم أصدقاء مع إسرائيل وتربطهم علاقات قديمة معها، مشيراً إلى أن الدولة الاسرائيلية لها مواقف مشهودة في رفض الإبادة الجماعية والتطهير العرقي، وكذلك لها مواقف إنسانية ضد ما حصل في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق، وأكد طه بأن إسرائيل لها موقف قوي ودور كبير في رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال نور الدائم طه إن البعض حاول بمبررات غير منطقية أن يتبنى خطاب كراهية ضد اسرائيل، ما أدى إلى ضرر كبير بمصالح الشعب السوداني وتطوره ونماءه، مضيفاً بأن الحديث عن كراهية اسرائيل لا يجد سنداً ودعماً من الشعب السوداني، ودعا طه قيادة الدولة السودانية وشركاء الفترة الانتقالية لاكمال التطبيع مع اسرائيل واضعين تحقيق مصلحة السودان وشعبه فوق كل الاعتبارات الأخرى.

وشكر طه إسرائيل لاستقبالها مواطنين سودانيين في أراضيها، مضيفاً أنها استقبلتهم في الوقت الذي تم طردهم من دولتهم وتشريدهم وقتلهم بالطائرات.

ووصف نور الدائم طه الأصوات الرافضة للتطبيع بأنها أصوات لم تراع مصالح الشعب السوداني، وأنها تريد للسودان أن يظل متقوقعاً على ذاته دون الانفتاح على الآخرين، وأشار طه إلى أن هذه الأصوات شاذة وليس لها أفق لخروج السودان من أزمته، مؤكداً بأن الدولة السودانية تعاني من إشكالات داخلية، ويريد لها البعض أن تضاف لذلك علاقات دولية سيئة، الأمر الذي قد يؤدي إلى انهيار الدولة  السودانية.
وقال طه إن الشّعب السوداني لم يتجاوب مع الرافضين الذين كانوا يعتقدون بأن هنالك ملايين من الشارع السوداني ستخرج ضد اسرائيل، الأمر الذي لم يحدث لأن الشعب السوداني واعي ويعرف مصالحه جيداً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى