الأخبار

مناوي: الحميات التي تفشت في الشمالية تتطلب التحرك السريع لوقف إنتشار المرض

شندي: سودان مورنينغ
خاطب مني اركو مناوي رئيس حركة جيش تحرير السودان عبر الهاتف اليوم أعضاء حركته بولاية نهر النيل خلال اللقاء السياسي الحاشد الذي نظمه مكتب الحركة بمدينة شندي شهده عدد من قادة القوى السياسية ولجان المقاومة.

وقال مناوي إن الدولة السودانية تنهض بالترابط والوحدة، وأكد أن تنفيذ إتفاق السلام يحتاج إلى العمل الجماعي، ودعا مناوي منظمة الصحة العالمية وعدد من الجهات الدولية بتوفير الدواء لجميع مرضى الوبائيات بشكل عاجل.

مشيرا إلى أن الحمى التي تفشت في تلك المناطق ولاسيما في الولاية الشمالية تتطلب التحرك السريع لوقف إنتشار المرض.

وقال مناوي إن مشروع الحركة يعمل من أجل تحرير العقل من العصبية والجهوية وتعمل على تفكيك القبلية والاطر الضيقة والعمل لصالح وحدة السودان وقبول الآخر.

وطالب بارساء دعائم السلام والمحبة بين ابناء الشعب السوداني.

ودشنت حركة تحرير السودان نشاطها التنظيمي المكثف وذلك بافتتاح مكاتبها امس ا في ولاية نهر النيل والشمالية في كل من مدن شندي والمتمة وعطبرة ومروي وسط قبول وترحيب واسع من ابناء المنطقة لمشروع التحرير العريض الذي تتبناها الحركة فيما اعتبر البعض أن حركة جيش تحرير السودان قيادة مناوي هي الحركة الأول التي تدشن نشاطها في ولاية نهر النيل والشمالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى