الأخبار

أديب يكشف عن أجندة مدعية الجنائية الدولية في الخرطوم

الخرطوم: حافظ كبير

كشف الخبير القانوني ورئيس لجنة التحقيق في أحداث فض الاعتصام عن أن وصول المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا إلى الخرطوم لا يعني بالضرورة الموافقة على كافة مطالبها، وأضاف أديب في تصريح لـ(سودان مورنينغ) عن أجندة بنسودا، مشيراً إلى أنها يمكن أن تكون متصلة بمحاكمة كوشيب أو بتسليم بقية المتهمين، وزاد أديب بأنه إذا كان هناك عدد كبير من الشهود يمكن أن يأتي المحققون والاستماع اليهم، ولكن في الغالب يأتي مساعدو المدعية العامة في هذه الحالة.

ورجح أديب بأن المدعية العامة تريد أن تتحدث مع الحكومة السودانية بشأن تسليم البشير وأحمد هرون والبقية الاخرين، وأكد بأن على الحكومة أن تأخذ خطوات ايجابية، إما بالتسليم أو تكوين محكمة هجين من قضاة دوليين وسودانيين، ويمضي أديب في قوله بأن السودان دولة ضعيفة وليس لديها مصلحة في معاداة الجنائية الدولية والقانون الدولي، وأن تقوية وتدعيم المحكمة الجنائية الدولية في صالح السودان ويحميه من جريمة العدوان، بخلاف الدول العظمى التي تحارب الجنائية الدولية.

وقال أديب بأن الجنائية تقاضي الحكام وتحمي الشعوب التي تتعرض للابادة والعدوان، وأن الحكام عادة ما يحمون أنفسهم ومنسوبيهم.

ورداً على سؤال (سودان مورنينغ) حول إمكانية عرض جريمة فض الاعتصام أمام المحكمة الجنائية الدولية، أجاب أديب بأن جريمة فض الاعتصام التي يحقق فيها حالياً لا يمكنه إبداء رأي حولها قبل نهاية التحقيق، وبعد نهاية التحقيق والكشف عن نتائجه يمكن حينها أن تتضح الصورة حول إمكانية عرض القضية أمام المحكمة الجنائية الدولية أم لا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى