الأخبار

ترك:القائمون على مسار الشرق فقدوا البوصلة، وتعيين والي جديد يجب أن يتم بتوافق الجميع

الخرطوم:سودان مورنينغ
اتهم رئيس المجلس الأعلى لنظارات شرق السودان “محمد الأمين ترك”، الموقعون على مسار الشرق في اتفاق جوبا للسلام بتأجيج الأوضاع في ولايتي كسلا والبحر الأحمر، وقال “ترك” في تصريح خاص ل(سودان مورنينغ) :أن القائمون على مسار الشرق فقدوا البوصلة ويسعون لتحقيق طموحاتهم السياسية على دماء الشباب الأبرياء، مطالبا إياهم باحترام قرارات الدولة التي قضت بإقالة والي كسلا السابق “صالح عمار”، وأن يكون احتجاجهم سلميا، منبها إلى ضرورة أن يتم تعيين الوالي الجديد بتوافق الجميع وارف “ترك” :”يمكن أن يعين الوالي الجديد من إثنية ليست محل خلاف أو أن يكون من أي إقليم آخر من أقاليم السودان”، مناشدا المواطنين بضبط النفس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى