الأخبار

الشعبي يحمل حمدوك مسؤولية أحداث الشرق

الخرطوم: سودان مورنينغ
قال حزب المؤتمر الشعبي: إن رئيس الوزراء د. عبدالله حمدوك عين والي كسلا صالح عمار دون مراعاة التكوين والتوازن القبلي، وعندما اعترضت مجموعه اثنيه لم يابه لاعتراضهم بل أصر ولم يبدي أي مرونه بل قام باجراء فصل وتعيين وكلاء الوزرات فى إشاره على تصميمه لعدم التنازل ولكن بعد توقيع اتفاق السلام وحديث الحزب الشيوعي ونعيه للوثيقه الدستورية قام باقالة الوالي وهو يعلم أن اعفاء الولاة حسب اتفاق السلام سيكون قرببا، وتابع الحزب بأن حمدوك هو من طالب بالفصل السادس من تلقاء نفسه، وهو من اشعل الفتنة بتعين واقالة الوالي، وتساءل الشعبي هل حمدوك رئيس الحكومة ام زعيم معارضة متمردة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى