الأخبار

والي جنوب كردفان… وجدان مجتمع  جبال النوبة لم تهزمه الحرب وتمسك بالحياة بممارسته للفنون والثقافة

كادوقلي :مزدلفة دكام
كشف والي ولاية جنوب كردفان دكتور حامد ابراهيم البشير ان اندلاع   الحرب وتراكماتها  عملت  على تخريب حياة انسان الولاية خاصة قضية عدم توفر الخدمات    في  التعليم والصحة وظهر ذلك جليا في عدد الذين يدخلون المدارس  حيث يكون  بين كل مائة طفل (12)تلميذ فقط  من يكمل الصف الثامن اساس وذات العدد اثنين منهم يصل إلى الصف الثالث ثانوي    وقال  ابراهيم لدى مخاطبته حفل افتتاح مهرجان كادوقلي الثقافي للتعايش السلمى بمشاركة حملة الحق في الحياة اليوم بمركز الشباب  قال ان الولاية بها اكبر نسبة لوفيات الأمهات  واعلى نسبة لوفيات الأطفال دون سن الخامسة بجانب أعلى نسبة في سوء التغذية للاطفال وإصابة النساء بالانمياء، مشيرا الى ان الحرب عملت على إنتشار الجريمة وسط الشباب وزاد قائلا وجدنا المحكومين بجرائم القتل شباب دون سن الخامسة وثلاثين بنسبة تعادل( ٦؛٨٩)٪ واكد ابراهيم إن الجانب المشرق وجدان مجتمع  جبال النوبة لم تهزمه الحروب وتمسك بالحياة من خلال ممارستهم للفنون والثقافة في الوقت ذاته اتهم ابراهيم تجربة  النظام البائد في تشريد ونزوح ابناء الولاية ووصفها باسوأ تجربة حكم وطالب والي جنوب كردفان الكتاب والمؤرخين إعادة كتابة التاريخ واعادة المنظومة الثقافية للولاية لأنها ظلمت لم تزكر في انها ساهمت صنع التاريخ والمشاركة  وفي تفاصيل الحياة  الثقافية في السودان واعتبر أن بداية تشكيل السودان الجديد كان في جبال النوبة مدينة الونا أخضر
على امتداد البصر تحف الخضر النضرة

من جانبها اكدت عضو حملة الحق في الحياة ويني عمر على ان السلام تصنعه الارادة الشعبية من خلال التعايش السلمي مؤكد ان الََمفاوضات والاتفاقيات التي تتم بين اطراف النزاعات تكون دائما على الورق وإنما السلام الحقيقي يتم بين المجتمعات في مناطق الصراعات من خلال التواصل والاعتراف بتنوع الفكري والدين ولاثني وقالت عمر أن الحملة تعمل على نشر  ثقافة التعايش السلمي من خلال العدالة الاجتماعية والحق في الحياة مع مختلف المكونات بجانب التشديد على حرمت الدم السوداني وقالت إن ثورة ديسمبر المجيدة فتحت الأبواب لجميع المجالات لصناعة حضار ومستقبل جديد مشيرا الى الممارسات التي كان يتبعها النظام البائد بالخطابات التي تؤدي إلى العنف السياسي ونزيف الدم وعدم العدالة في التنمية. 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى