تقارير وتحقيقات

تأجيل العام الدراسي..الفشل يلاحق التعليم

تحقيق: عائشة عتيق

بعد تأكيده الإسبوع الماضي إنطلاق العام الدراسي في موعده الذي حدد. في السابع والعشرين من سبتمبر مالم يحدث طارئ، اعلن وزير التربية والتعليم بروفيسور “محمد الامين التوم حيث أكد وزير التربية والتعليم البروفيسور” تأجيله بسبب عدم جاهزية المدارس بالولايات ونسبة لظروف السيول والامطار وتهالك البنية التحتية بكثير من المناطق الطرفية بالعاصمة، قرارات الوزارة احبطت الاسر، قلقا من فشل العام الدراسي وعدم إستقراره كما حدث هذا العام.

إستياء:
أبدت سلمى نور الدائم (ربه منزل) إستياءها جراء تاجيل العام الدراسي وقالت :”علي الدولة تهيئة المدارس منذ إنتهاء العام الدراسي” ،مشيرة الى ان السيول التي اجتاحت البلاد اضرارها اقتصرت علي مناطق محددة،كان بامكان الدولة أن تنشئ مدارس إسعافية من مواد غير ثابته وتعمل في ذات الوقت علي إعادة تهيئة التي تعرضت للأضرار حرصا علي إنطلاق العام الدراسي في موعده،وتضيف:” العطلة تجاوزت تسعة أشهر واذهان التلاميذ أصبحت خاوية،ومضت قائلة:(التعليم كان زمان).
ولكن هاجر خليل(موظفه)لم توافق سلمي ماذهبت إليه ،ورأت أن إنطلاق العام الدراسي في ظل الظروف الراهنة يزيد من الطين بلة بحسب تعبيرها مشيرة إلي أن أزمة الخبز والمواصلات وإرتفاع تعرفتها والسيول والامطار كل هذه مجتمعه تساهم في عرقلته ،وتزيد من معاناة الطلاب.
بينما أشار صلاح عمر(معلم) الي ان تأجيل العام الدراسي عن موعده المحدد قد يلقي بظلال سالبة علي عملية تحصيل الطلاب نهاية العام،كما حدث في العام الماضي عدم إستقرار الدراسة وكثرة العطلات حالت دون إكمال المقرر مماجعل الوزارة تقوم بإلغاء عطلة السبت،من أجل تكملة المقرر.واضاف نخشي أن لا تتكرر التجربة مرة أخري خاصة مقررات الصفوف من الاول وحتى الصف السادس.

ضرر:
بينما أشارت الأستاذة زهراء عبدالله مديرة احدي المدارس الخاصة بمحلية شرق النيل ان تأجيل العام الدراسي الحق بهم اضرار وخسائر مالية،ظلو يسددون أيجارات المنازل (المدارس)طيلة ااشهر العطلات،دون دخل وعندما أعلنت وزارة التربية والتعليم عن بداية العام الدراسي، تحصلو علي (القسط الأول) من الرسوم الدراسية ولكن مازالت الاسعار في الإرتفاع مما قد يعرضهم الي خسائر بالغة بسبب إرتفاع أسعار الكتاب والاجلاس،خاصة بعد توحيد الرسوم الدراسية
فيما اوضح وزير المالية المكلف الدكتورة هبة محمد علي في منبر سونا إلتزام الحكومة بمجانية التعليم وتوفير الوجبة المجانية لمرحلة الاساس، واضافت وزارة المالية إلتزمت بطباعة الكتاب المدرسي،في وقت سابق ولكن بسبب الظروف الإقتصادية التي مرت بها البلاد وجائحة كورونا أثرت سلبا علي ميزانية العام2020،مؤكده أن الدولة استطاعت طباعة كتابين التربية الإسلامية للصف الاول وكتاب الجغرافيا الصف السادس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى