الأخبار

مبادرون من أجل التعايش السلمي كسلا (معاك) تدشن عملها

الخرطوم: سودان مورنينغ
دشنت مبادرة مبادرون من أجل التعايش السلمي كسلا (معاك) عملها بتسليم عضو مجلس السيادة الأستاذ محمد الفكي سليمان الوثيقة الشعبية المجتمعية لمجابهة ومحاربة القبيليه والجهوية، وأكدت الوثيقه تفعيل نيابة المعلوماتية، وتفعيل دور التعايش السلمي وحق المواطنة في الحقوق.

من جانبه عبر عضو مجلس السيادة محمد الفكي عن دعمهم للمبادرة، مبدئيا اعجابه الكامل بالفكره ومؤمنا على ضروره ما حملته الوثيقه.

وتحدث المبادرون عن طبيعة شرق السودان ومجتمعات كسلا المترابطة، كما طالبوا أفراد المبادره بضرورة التنسيق مع منظمات المجتمع المدني لتوجيه الدعم للريف بتمليك إنسانها وسائل الإنتاج والتدريب.
وأكد الجميع على ضرورة فرض الدولة هيبتها والعمل على إعادة النسيج الاجتماعي للمنطقه وبسط الأمن وتفعيل نيابة المعلوماتية ومحاربة خطاب الكراهية.

وتمثل مبادرون من أجل التعايش السلمي كسلا، مبادرة مجتمعية قاموا بها ابناء وبنات كسلا بداخل وخارج السودان لنبذ الاصطفاف القبلي والعمل على سلامة النسيج الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى