الأخبارالاقتصاد

عادل خلف الله: تأخر المؤتمر الإقتصادي أدى إلى تأزم الأوضاع المعيشية

الخرطوم: نهلة مسلم
كشف المحلل الإقتصادي عضو اللجنة الإقتصادية بالحرية والتغيير د عادل خلف الله، عن عدد من المحاور الإقتصادية التي تم تحديدها استعدادا لانعقاد المؤتمر الإقتصادي الشامل في مطلع سبتمبر، وأشار عادل في حديثه ل_( سودان مورنينغ) إلى أن المؤتمر يأتي في ظل ظروف إقتصادية بالغة التعقيد متمثلة في تحرير الوقود التجاري وإرتفاع سعر الصرف الذي أدى لتفاقم حاد في إرتفاع أسعار السلع مع تدهور سعر العملة الوطنية، منوها إلى أن اللجنة الإقتصادية للحرية والتغيير تسعى إلى إيجاد البدائل لمجابهة الأزمات مع الاتجاه لوضع آليات تسهم في توفر النقد الأجنبي وخفض معدلات التضخم خاصة أن تأجيل المؤتمر أدى إلى تأزم الأوضاع المعيشية، خاصة وأن المؤتمر سيتطرق لعقد ورش وبحوث في الإقتصاد السوداني بهدف زيادة مساهمة كافة القطاعات في الإيرادات العامة ودعم الإنتاج والتوصل للحلول، مؤكدا عقد ثلاث ورش في مناقشة الإقتصاد الكلي والسياسات المالية والنقدية، مضيفا أن المؤتمر يستوعب قواعد عريضة من المشاركين متمثلة في رجال الأعمال والوزارات المختصة والشباب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى