الأخبار

(سودان مورنينغ) تتحصل على تفاصيل الإتفاق بين الحكومة ومسار دارفور

جوبا _ الخرطوم: مزدلفة دكام
أعلن طرفي المفاوضات بين الحكومة الإنتقالية ومسار دارفور التوقيع على عدد من البنود تتمثل في أن تكون مدة الفترة الإنتقالية (39) شهرا تبدأ سريانها من تاريخ التوقيع على إتفاق السلام. وأوضح بيان تلقت (سودان مورنينغ) نسخه منه أن يتم تمثيل من حركات الكفاح المسلح الموقعين على السلام داخل المجلس السيادي، بإضافة ثلاثة أعضاء، بجانب تمثيل داخل مجلس الوزراء بخمسة وزارات وفقا للإجراءات المعمول بها في الوثيقة الدستورية اي ما يعادل نسبة خمسة وعشرين في المائة (25%) من مجلس الوزراء.

وأشار البيان لتمثيل أطراف العملية السلمية الموقعة على هذا الإتفاق في المجلس التشريعي الانتقالي بنسبة خمسة وعشرين في المائة (25%) والتي تساوي عدد خمسة وسبعون (75) مقعدا من عدد المقاعد الكلي البالغ ثلاثمائة (300) مقعدا.

وقال البيان إن الطرفان اتفقا على إستثناء الممثلين من أطراف العملية السليمة الموقعة على هذا الإتفاق من نص المادة20 من الوثيقة الدستورية في مجلسي السيادة و الوزراء دون أن يشمل ذلك ولاة الولايات/ حكام الأقاليم على أن يتقدموا بإستقالاتهم قبل ستة أشهر من نهاية الفترة الإنتقالية المتفق عليها ولتنظيماتهم الحق في إختيار من يخلفهم في تلك المواقع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى