الرياضة

اللواء عامر: لجنة مراجعة الاستادات تنسيقية وليست تنفيذية

 

الخرطوم: سودان مورنينغ

أوضح اللواء حقوقي دكتور عامر عبدالرحمن النائب الأول لرئيس مجلس إدارة الاتحاد السوداني لكرة القدم ان اللجنة التي تم تكوينها لمراجعة الاستادات برئاسته، مهمتها تنسيقية في المقام الأول، بحيث تقف على الملاحظات الفنية الواجب معالجتها في استادات الخرطوم، الهلال والمريخ، لتكون مؤهلة لاستقبال مباريات المنتخبات الوطنية حالياً، والأندية من بعد، وذلك عقب إنطلاق قطار التباري الدولي، وأضاف الجنرال أن اللجنة ليست تنفيذية لتُسخَّر لها ميزانية، أو تتصرف في مال الاتحاد، بيد أنه منوط بها رفع التوصية والتصور فقط، بالاضافة إلى تقديم المقترحات الخاصة بالتأهيل المطلوب وفق ما يأتي من أهل الخبرة والاختصاص، وحتى التوصيات ستشمل مدى الاستعانة ببيوتات الخبرة، وترفع توصياتها إلى الاتحاد للتقرير وفق المنهج الإداري المتبع في إنفاذ مثل هذه البرامج، وذكر النائب الأول لرئيس الاتحاد أن اللجنة ستقوم في أول اجتماع لها يوم الإثنين المقبل بوضع خطة عمل متمكاملة، والعمل على تقديم التوصيات اللازمة في وقت وجيز؛ يُمّكِن من إلحاق الاستادات المذكورة بمستوى الجاهزية المطلوب، لتكون مستوفية الشروط في الزيارة القادمة لمسؤولي تفتيش الملاعب من الاتحاد الأفريقي لكرة القدم. وأشار اللواء عامر إلى أنه يثق في كل من وقع عليه الاختيار من مجلس الإدارة للعمل في اللجنة، واي مجموعة مختارة تمثل المجلس، وعضّد بأنه يثق أكثر فيمن لم يقع عليه الاختيار للتواجد في اللجنة بالتعاون من أجل إنجاز المهمة المنوطة بهم، الجنرال قال أيضاً إن أبوابهم ستكون مفتوحة لكل الرياضيين؛ مشدداً على أنه كرئيس للجنة يتعامل مع المختارين وغير المختارين من منطلق المصلحة العليا والتسامي لأجل تقديم الخدمة التي تحتاجها البلاد في منشط كرة القدم، وهو مايحتم عليهم قبول كل المهمومين بالشأن الكروي من أجل إسداء الرأي وتقديم المشورة، وفي ختام حديثه تمنى اللواء عامر التوفيق للجميع بأن يتمكنوا من حفظ حقوق المنتخبات والأندية السودانية باللعب على أرضهما، وهي مسؤولية ليست بالسهلة وتحتاج إلى بذل وجدية وسباق مع الزمن لإنجازها بالمستوى المطلوب، شاكراً كل من وقع عليه الاختيار في إبداء التعاون، قبل أن يجدد التمنيات بالتوفيق للجميع .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى