الأخبار

قوى تحرير السودان يدعو للاستمرار في تنقيح المناهج من الشوائب

الخرطوم: سودان مورنينغ
دعا تجمع قوى تحرير السودان للاستمرار في تنقيح وتطوير المناهج من الشوائب السالبة لنظام الانقاذ، وقال التجمع في بيان ممهمور بتوقيع أمين الشؤون السياسية صلاح حامد الولي: إن الانقاذ اغتالت السودانيين من خلال تدمير المناهج والمؤسسات والبيئة التعليمية وإهمال المعلم.

وأشاد التجمع بمؤتمر ثورة ديسمبر للنهوض بالتعليم الذي دُشن يوم السبت ١٥ اغسطس والذي قُدمت فيه أوراق علمية تهدف إلى إصلاح النظام التعليمي من خلال مراجعة وتطوير المناهج وتكافؤ الفرص للتلاميذ لتحقيق الهدف الرابع للتنمية المستدامة .

وثمّن تجمع قوى تحرير السودان الجهود التي أفضت إلى قيام مؤتمرات أصحاب المصلحة في الولايات لذات الغرض في يناير وفبراير الماضي.

وقال إن التعليم يعد عنصر مفتاحي لنهضة الأمم والشعوب ولا سيما السودان، ولا مناص من أهتمام به وتطويره كي يواكب عصر التكنلوجيا والمعلومات الذي تخلّفنا عنه كثيرآ نسبةً لسياسات بعض الحكومات المتعاقبه غير المسؤولة والتي شوهت التعليم وانحرفت به عن تأدية دوره الرائد في خلق اجيال واعية ومتسلحه بالعلوم الحديثة المتطورة كي تساهم في بناء ونهضة السودان والإنسانية ومتشربة بقيم المواطنة والاحترام المتبادل .

وحث التجمع مؤسسات الفترة الانتقالية المعنية بترقية وتطوير التعليم و المجتمع في أن تستمر في تطوير وتنقيح المناهج من الشوائب السالبة لنظام الانقاذ الذي اغتال السودانيين من خلال تدمير المنهج والمؤسسات والبيئة التعليمية وإهمال المعلم .

وشدد على ضرورة أن يكون من ضمن إلاصلاحات التعليمية التوجيه بإعادة كتابة تاريخ السودان بشكله الصحيح والذي اشتركت في تحريفه معظم النخب السياسية المستصلحة من النظام السياسي القديم الذي ثارت عليه شعوب السودان متوجة ثورتها بديسمبر ٢٠١٩م، وضرورة تقديم مادة ثقافية تؤرخ أحداث وأبطال الحركات الوطنية ضد الاستعمارين الداخلي والخارجي .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى