الأخبار

عرمان: ما تبقى من تفاوض بمثابة مراجعة و”توضيب”

الخرطوم: نهلة مجذوب

قال القيادي بالحركة الشعبية شمال ياسر عرمان، إن الوفد التشادي عالي المستوى انخرط في إجتماع مع قيادة الجبهة الثورية فور وصوله اليوم إلى مقر التفاوض بجوبا، وأكد في تغريدة عبر حسابه بتويتر، أنه أتى خصيصا لدعم الجولة الأخيرة لمفاوضات السلام وهى الزيارة الثانية له. وذكر أن الوفد التشادي حث الأطراف المتفاوضة على الوصول لإتفاق بأسرع و قت ممكن مستخدمين مثلا تشاديا جميلا (طول الخيط بودر الإبرة) والإبرة هى السلام بحد قوله .

وأشار عرمان إلى أن تشاد تستضيف أكثر من 400 ألف سودانىي وسودانية، وقدم شكرا لهم أهل وحكومة دولة تشاد والرئيس إدريس دبي أتنو .
وتضمنت تغريدة عرمان قوله : ( أيها السودانيون فلنزيد محبتنا لشعبي تشاد وجنوب السودان وبلدان الجوار فنحن شعب واحد فى ثلاثة بلدان إلتقينا اليوم بمدينة جوبا). وقال عرمان : إننا نتجه إلى السلام ولن نترك الحرب خلفنا، لافتا إلى أن الوقت الحالي هو موسم الهجرة للمشاركة في العودة لقوة التغيير بجميع أنحاء البلد ومكوناتها فى جوبا، وأضاف قد استغرقت أطرافه من المجتمع الدولي. وأكد ياسر عارمان أن ما تبقى من تفاوض هو بمثابة مراجعة و”توضيب” الإتفاق في شكله النهائي وأن يكون هناك اتفاق نهائي، بالإضافة إلى قضايا تتعلق بالاتفاق في موقف سياسي أكثر منها إلى التفاوض. كاشفا أن رئاسة الجبهة الثورية ستخاطب مؤتمر المانحين فى الرياض الذى وضع السلام كأولوية. مبينا في ذات الوقت تن أطراف من المجتمع الدولى تجري التحضير لقدوم مبعوثيها إلى جوبا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى