الأخبار

قوى الحرية والتغيير جناح مناوي وجبريل : الأفضل لوالي الخرطوم التفرغ لنظافة العاصمة بدلاً عن وضع المتاريس

قوى الحرية والتغيير جناح مناوي وجبريل : الأفضل لوالي الخرطوم التفرغ لنظافة العاصمة بدلاً عن وضع المتاريس

التصرفات الطفولية لمجموعة الأربعة تقود الثورة إلى هاوية لا يحمد عقباها

الخرطوم : سودان مورنينغ
حذرت قوى الحرية والتغيير جناح مناوي وجبريل من أن تقود التصرفات الطفولية لمجموعة الأربعة الثورة إلى هاوية لا يحمد عقباه، وقالت في بيان :

*بيان*

*في* البداية نهنئ شعبنا العظيم بحضور يوم الموعد المنتظر، ونود أن نشير أن الراهن السياسي يزداد تعقيداً رغم حاجته للتوافق والتوسع في الحكم، وفي ظل تجهيزنا الشعبي لمواكب اليوم، قام السيد أيمن نمر والي ولاية الخرطوم بإستخدام العربات الحكومية وعمال الولاية بإغلاق بعض الشوارع في محيط القصر وحول مجلس الوزراء، مكان توقيع ميثاق وحدة قوى الحرية والتغيير.

*إننا* ندين وبشدة ما تقوم به مجموعة الأحزاب السياسية المستغلة لأجهزة السلطة في تنفيذ أجندتها الخارجة عن القانون والمعطلة للديمقراطية والإنتقال السلمي، إذ أن من حق أي جهة الوصول إلى رئاسة مجلس الوزراء للتعبير عن رأيه السياسي والمدعوم بقواعد شعبية حقيقية، إن التصرفات الطفولية التي تقوم بها هذه الجهات هو يقود الثورة إلى هاوية لا يحمد عقباها، ونحن في قوى الحرية والتغيير نستنكر ما فعله الوالي ومن معه من الأحزاب، و ليته يستخدم هذه العمالة و العربات الحكومية فى تنظيف شوارع الخرطوم و ليلتفت الى توفير الخبز للمواطنين.

*هذا* ونود أن نعلم جميع أطياف شعبنا أن موكبنا قائم في موعده ومكانه ولا حاجز أو متخاذل سيمنعه من الهدر في الشوارع، وإن جنوح هذه الأحزاب المتسلطة عبر وسائل الإعلام والصحافة بنشر إشاعات عن إهانة لمجلس الوزراء وغيرها من أكاذيب التخوين، هو أقصى ما تملكه هذه الأحزاب من وسائل، ولضعفها وبعدها عن الشرعية الثورية، فأصبحت تلجأ إلى وسائل معرقلة للديمقراطية الشعبية.

*موعدنا* في موكب إسترداد الثورة اليوم لنكشف عن مساوي وجود هذه الأحزاب في رأس السلطة، دون مشاركة المكونات الأخرى لإعلان الحرية والتغيير، وكل ما يخططون له سيرتد إليهم أسوأ مما عملوا.

والمجد لشعبنا وهو يصنع ثوراته رغم أنف الخائنين.

والمجد والخلود لشهدائنا والعودة للمفقودين والشفاء للجرحى

*قوى إعلان الحرية والتغيير*
*اللجنة الإعلامية*
*الخرطوم ١٦ أكتوبر ٢٠٢١م*

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى