الأخبار

حزب الأمة القومي: لدينا إشتراطات لتعيين الولاة

الخرطوم: سودان مورنينغ

قال مجلس التنسيق الأعلى لحزب الأمة القومي أن الخطوة الأولى في أمر تعيين الولاة هي إجازة التشريع الذي يصدر قانون الحكم الولائي، ليعلم الولاة ماهية صلاحياتهم القانونية، فالولاة الحاليون هم قادة القيادات العسكرية في الولاية المعنية، ومارسوا صلاحياتهم دون قانون محدد، وأكد المجلس في بيان له تلقت (سودان مورنينغ ) نسخة منه على أن مبدأ مشاركتهم في الحكم الولائي قرره حزبهم ،مستصحبا معه أن هناك ولايات مأزومة بسبب وجود إنقسام إثني حاد في الولاية ، وجود تهميش حاد ويتطلب الإلتزام بتمييز إيجابي في التنمية والخدمات الإجتماعية ، ما يتطلب أن يكون الوالي فيها مجمعا عليه من كافة القوى السياسية، وأضاف البيان، أن ولاية الخرطوم ولاية إستثنائية ما يوجب أن يكون الوالي فيها حاصلا على كفاءة عالية، فالعاصمة مركز النشاط السياسي والإقتصادي والدبلوماسي والإعلامي في البلاد، وهي مهام تلقي على الوالي أعباء إستثنائية بحسب ما ورد في البيان ، مشيرا إلى شروط يجب أن تتوفر فيه وهي الكفاءة ، والنزاهة ، والعدالة ، والتأييد الجماهيري في الولاية المعنية، منوها إلى أن مشروع التعيينات المزمع وقياسا على هذه المبائ، اذا لم يتطابق معها سوف يحدث ضررا للوطن وفرصة لقوى الردة لإستغلالها، لا سيما والجهاز الإداري في الولايات ما زال يعاني من تركة النظام المباد، وكشف البيان عن تكليف لجنة خاصة بتحديد ما يراه حزب الأمة القومي إجراء منفذا لهذه المبادئ بصورة محددة، واردف :” فإن قبلت هذه المبادئ فإننا سوف نقدم التفاصيل وإن لم تقبل فلحزب الأمة القومي موقف أخر حرصا على المصلحة الوطنية وسلامة الفترة الإنتقالية”.
وكان قد تقدم حزب الأمة القومي بترشيحاته لمناصب ولاة الولايات منفردا ،بعد تجميده لنشاطه داخل “قوى الحرية والتغيير”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى