الأخبار

والي القضارف يدشن الزراعة بالأراضي المستردة بالفشقة الصغري لأول مرة منذ ٢٥ عاماً

والي القضارف يدشن الزراعة بالأراضي المستردة بالفشقة الصغرى لأول مرة منذ ٢٥ عاماً

القضارف : سودان مورنينغ

دشن والي القضارف اليوم بمنطقة ودكولي بمحلية القريشة الزراعة في الأراضي المستردة بالفشقة الصغري ، وإعتبر الوالي التدشين بمثابة ضربة البداية للموسم الزراعي في جزء عزيز من الشريط الحدودي تتم فلاحته للمرة الأولي منذ ٢٥ عاما ، محييا في هذا الصدد جهود القوات المسلحة وثورة ديسمبر المجيدة التي جعلت هذا ممكنا.

وقال الوالي إن ديوان الزكاة ساهم في هذا البرنامج بتسخير ٨ تراكتورات تستهدف تحضير الأرض ل ٢٤٠٠ أسرة.

وأكد الوالي إلتزام الديوان بزيادة عدد التراكتورات وتوفيرآليات الزراعة البستانية لتمكين المنطقة من إنتاج الخضر والفاكهة في إطار خطة الولاية لدعم القطاع الزراعي بالمنطقة.

وأشار إلى خطة حكومته العامة لخلق مشاريع كبري بالمنطقة بدعم من الحكومة الإتحادية وتستهدف أيضا وسائل إنتاج لشريحة الشباب ، وأعلن د سليمان عن إستنهاض مؤسسة التمويل الأصغر لتمويل مشاريع الشباب في القطاعات الإنتاجية المختلفة .

من جانبه قال الأستاذ الهادي أحمد أمين الزكاة بالقضارف إن تنفيذ البرنامج بتوجيه مباشر من والي القضارف والأمين العام لديوان الزكاة الإتحادي لدعم ومساندة خطة الولاية لتنمية وتطوير الشريط الحدودي.

وأعلن أن تكلفة البرنامج تبلغ مائة وأربعين مليون جنيه وتشتمل علي توفير ٨ تراكتورات تستهدف ٢٤٠٠ أسرة، بجانب التوسع في القطاعالبستاني، مؤكدا إستمرار الديوان في تنفيذ جملة من المشروعات تشمل خدمات الصحة والتعليم والخلاوي ودعم شريحة المرأة .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى