الأخبار

الشيوعي يدفع بمذكرة لحمدوك يرفض فيها تدخل موظفي الأمم المتحدة في السيادة الوطنية

الشيوعي يدفع بمذكرة لحمدوك يرفض فيها تدخل موظفي الأمم المتحدة في السيادة الوطنية
الخرطوم :سودان مورنينغ
أن الحزب الشيوعي عن رفع مذكرة لرئيس الوزراء يرفض فيها انتهاك السيادة الوطنية وتحميله مسؤولية الحفاظ على السيادة الوطنية، وإعداد خطاب للأمم المتحدة نرفض تدخل موظفيها في السيادة الوطنية.

وقال الشيوعي في بيان نرفض المحاصصات في تعيين النائب العام ورئيس القضاء والتمسك بالمعايير التي تضمن استقلالية الأجهزة العدلية والفصل بين السلطات لتعزيز مفهوم الديمقراطية في السودان، وعمل اصلاحات جذرية في المؤسسات العدلية، والعمل من أجل عودة المفصولين.

وأكد الحزب تناوله مبادرة رئيس الوزراء حمدوك، وتوصله إلى تقديم رد متكامل عليها استناداً إلى مناقشات الإجتماع، كما ناقش النقد المقدم من مكتب النقابات المركزي لقانون النقابات الذي اجازه مجلس الوزراء، وتوصل إلى رفض القانون ومقاومة اجازته، وإعداد نقد متكامل يُعلن في مؤتمر صحفي، ومواصلة لتصعيد العمل الجماهيري لتوعية العاملين بمخاطر القانون الذي يهدد وحدة وديمقراطية واستقلالية الحركة النقابية السودانية.

– وأشار البيان إلى الإستعداد لمواكب 30 يونيو في العاصمة والأقاليم، ودعا لأوسع مشاركة فيها لتحقيق العدالة ورفض الغلاء والزيادات في الأسعار والقصاص للشهداء، ومواصلة تراكم المقاومة الجماهيرية حتى إسقاط شراكة الدم وقيام البديل المدني الديمقراطي، وتحقيق أهداف الثورة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى