الرياضة

صراعات عاصفة تضرب المريخ وفريق الكرة في مهب الريح

الخرطوم–(سودان مورنينغ)

انتقلت الصراعات الإدارية في المريخ إلى فريق كرة القدم، الذي مثل الإشراقة الوحيدة في النادي في السنوات الآخيرة، وبعد استقالة الإنجليزي لي كلارك التي لم يتردد سودكال في قبولها، وبدأ بعدها في البحث عن مدرب، ووفقا لمصادر موثوقة فإن سودكال أجرى اتصالات بفاروق جبرة ليكون الخيار الأول، غير أن الآخير تردد في قبول تولى الإشراف على المريخ، وبدأ يدرس الأمر فتوجه سودكال نحو الكابتن إبراهيم حسين إبراهومه الذي لم يتردد في قبول المهمة، وسيباشر الديسكو مهامه في تدريب فريق الكرة اليوم الأحد، في ظل رفض من مجموعة الكندو التي لا ترغب في إبراهومه، وطالبته بألا يكون جزء من الصراع، غير أن إبراهومه مصر على قيادة الفريق فنيا، وساهم تأجيل اجتماع اتحاد الكرة مع طرفى النزاع بالنادي في تفاقم الأزمة أكثر، مع اقتراب مباراة حي العرب التي لم يتبقى لها سوى 72 ساعة، ولم يصل كلارك ولا يبدو أن هناك أمل في عودته قبل مباراة السوكرتا الأربعاء المقبل، الصراع على تعيين المدربين بين الجناحين المتصارعين في المجلس سيضع فريق الكرة في موقف بالغ الإحراج، فاستمرار سودكال يعنى استمرار إبراهومه إلى حين، بعد أن أجبر سودكال معظم المدربين على الهرب، بعد أشهر فقط، في حين أن الكندو ورفاقهم سيطيحون بإبراهومه في أول ساعة يتقلدون فيها العمل الإداري بالنادي.
الضحية الأولى للصراعات في المريخ التي أشعلها رئيس اتحاد الكرة سيكون فريق الكرة أول ضحاياها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى