حوارات

ساطع الحاج لـ(سودان مورنينغ): جعفر حسن تجربته صغيرة ويخشى على موقعه في المجلس المركزي

الخرطوم: مجدي العجب

إتهم القيادي بالحزب الناصري و المحامي “ساطع الحاج” ما اسماها بمجموعة الكنين، وقال في حوار لـ(سودان مورنينغ ) : ان ما اثأره جعفر حسن خلفه هذه المجموعة ، موضحا بأنه حديث قديم خرج من اجل كسر العظم في صراع سياسي داخل الحزب .
وفي إجابته عن دفاعه فلول النظام البائد تساءل “ساطع”: ما هو تعريف الفلول، ان كان يقصد رموز المؤتمر الوطني ممن دمروا البلد؟ اليوم يحاكم “البشير”، “نافع”، “احمد هارون” ،”علي عثمان” واخرون ، هل انا موجود للدفاع عنهم اثناء المحاكمات؟.
وجزم “ساطع” بخلو مكتبه القانوني من ملفات تتعلق برموز النظام البائد.
واكد “ساطع” بأن الحرية والتغيير تحتاج مؤتمر تأسيسي هذه رؤيتي واخرين على حد تعبيره، واضاف: لانها تشرذمت كما يعلم الجميع .
واتهم “ساطع ” ، القيادي بالتجمع الأتحادي وعضو المجلس المركزي للحرية والتغيير” جعفر حسن” بأنه يخشى على موقعه في (قحت)، معللا:” لانه يمثل التجمع الاتحادي في المجلس المركزي، وكان ممثلي التجمع في المجلس المركزي ثمانية اشخاص ، إنسحب منهم بالتتابع خمسة اشخاص وتبقى ثلاثة فقط”.
وتساءل “ساطع” من يمثل “جعفر حسن” الان ؟ ،واضاف:” المجموعة التي اختارته غادرت تجمع الاتحاديين ،مردفا:” اذا اي تغيير لـ(الرصة ) سيكون ضحيته جعفر، لذلك يتهمني لانني انادي بالإصلاح”.
وقال “ساطع”: جعفر حسن ضعيف سياسيا وحديثه غير مسؤول، مردفا:” جعفر بعد ضرب الهمبريب داير يعمل لينا بطل عشان نسكه بالمحكمة” على حد تعبيره واضاف:” جعفر “ولد صغير وتجربته السياسية صغيرة.
ووجه “ساطع” سؤال لـ”جعفر حسن” قائلا:” ما الذي يربطه بالمصريين، وماهي علاقته بالري المصري ، اذا رغبنا في الذهاب في هذا الاتجاه ، كل من يحمل سكين صدئة سيجد سكين في مواجهته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى