تقارير وتحقيقات

إقالات واستقالات وتذمر وسط العاملين داخل قناة النيل الأزرق

امرأة المطر.. سكرتيرة بنفوذ المدير العام

تحقيق:سودان مورنينغ

“سكرتيرة” بنفوذ “المدير العام”، تدير قناة النيل الازرق ، وتتحكم في حركة الموظفين، حوافزهم، مهامهم، تسيطر على قسم الانتاج في المؤسسة الكبيرة،دفعتها طموحاتها الشخصية لأن تصبح اهم منتج للبرامج ، حيث تتولى مسؤولية انتاج اكبر (3) برامج في القناة، نفوذها هذا اصبح محط تذمر العاملين وتصاعد دخان الصراعات ..
التحقيق التالي يكشف عن خبايا وكواليس القناة التي وضعت لجنة تفكيك التمكين ومحاربة الفساد واسترداد الاموال العامة يدها عليها ، وأقالت المدير العام السابق “حسن فضل المولى”، وعينت “عمار شيلا” مديرا مؤقتا.

حاجة (بين)اتنين:

كان “حوش” الهيئة القومية للاذاعة التلفزيون هادئا كعادته في فترة النهار، حركة العاملين الدؤوبة تملأ المكان حيوية، قابلت اثنين من منسوبي قناة النيل الازرق، ابتدر احدهم فضل حجب إسمه حديثه بقوله:” ياخ اصلو ماممكن دي ماقناة دي يشتغلو فيها كل النثريات الخاصة بيها والاوراق عند السكرتيرة) ، آخر مشكلة هزت اركان المؤسسة الكبيرة، وجعلت الكوادر تتذمر هي سحب السكرتيرة “مي” ملف النثريات واصبح تحت ادارتها لتصبح صاحبة النفوذ الاقوى

قبل أعوام، تقدمت شابة للعمل داخل قناة النيل الازرق وعملت بالعمارة التي بها مكتب المدير العام وتقع خارج حوش التلفزيون انتقلت “مي” للعمل بمكتب عمار شيلا عقب توليه منصب مدير البرامج وسطح نجمها في تلك الفترة ، بعد مرور وقت قصير نشبت صراعات بينها وبعض منسوبي الاستاف العامل من المذيعين والمذيعات،و المخرجين، واداريين، اغلبهم غادر موقعه.. على رأسهم الادارية “منال فتح الرحمن”، لحق بها مؤخرا المخرج “عادل حسن الياس”.

بعد مدة قصيرة اتجهت السكرتيرة لانتاج البرامج، حيث انتجت برامج ستديو فايف” الذي يقدمه المطرب”طه سليمان”، “100 دقيقة”، “مساء الجمعة”، اكبر برامج القناة وضعت يدها عليه ، نتج عن ذلك خلافات غادر على إثره عدد كبير من الكوادر.

ونسة نسوان:

افادت مصادر خاصة لـ(سودان مورنينغ)، ان الاعلامية ذائعة الصيت”عفاف حسن امين” ذهبت الي ادارة البرامج لتقديم مقترح برنامج رمضاني نسائي يشاركها في إعداده ، الاعلاميات (جوليا سيد احمد) و(انتصار الحاج )و( بلالة البشاري) وكان من المتوقع مشاركة الصحفية والاعلامية المعروفة “امال عباس”، ولكن المدير العام المؤقت “عمار شيلا”، ابلغها بأن هناك فكرة مشابهة لبرنامج في الدورة البرامجية “ونسة نسوان” وعليها مشاركتهم التقديم إن رغبت، ولكن رفض “عفاف حسن أمين” عرضه دفع السكرتيرة لاستعانة بمقدمة البرامج “نسرين النمر” وهي على خلاف مسبق مع “عفاف” وصلت حد التقاضي امام المحاكم، وبدء تصوير البرنامج داخل فيلا الشاعر “عبدالله البشير” الذي ذكر لهم بحسب افادات المصادر بان المكان تحت امرهم وتصرفهم.

 إقالات داخل القناة:

ابلغ المدير العام المؤقت لقناة النيل الازرق “عمار شيلا ” بعض العاملين بقراره منحهم إجازة، تمهيدا لاقالات جماعية سيتم الاعلان عنها خلال الايام او الاسابيع المقبلة ،وفي اجتماع سابق ضم المدير العام وبعض الكوادر تم منحه ورقة بعدد من الاسماء التي يجب إقالتها ومغادرتها للقناةِ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى