الأخبار

حزب البعث : مؤتمر باريس يجب أن لا يتحول لمحطة لتقديم تنازلات جديدة       

 

الخرطوم : نهلة مسلم

أكد حزب البعث العربي الإشتراكي الأصل على أن إعفاء ديون السودان أو تخفيفها يعد نجاحاً كبيراً لذلك يجب أن لا يتحول هذا الملف لمحطة تقديم تنازلات جديدة درج المجتمع الدولي على طلبها بشروط لا نهاية لها، وأن تكون المصالح العليا للسودان، قيمة إستقلال قراره السياسي والإقتصادي هي حجر الزاوية لإعفاء وإسقاط أعباء الديون وفوائدها، وأشار في بيان تحصلت عليه “سودان مورنينغ ” على أهمية إستقطاب الإستثمارات على قاعدة المنافع المتكافئة ،

مؤكداً أن الحل الحقيقي لأزمة الإقتصاد السوداني يكمن في إستنهاض الإرادة الوطنية وحشد الموارد (البشرية والمادية)، وتفعيل البرنامج الإقتصادي الوطني، الذي أكدت عليه مقررات المؤتمر الإقتصادي القائم على وقف التدهور، وسيطرة الدولة على قطاع المعادن، وإنشاء البورصات، وشركات المساهمة العامة، وتولي الدولة مسئولية توفير ودعم السلع الأساسية والخدمات، وتحسين سعر الصرف، وخفض التضخم ببناء إحتياطيات من النقد الأجنبي والذهب، وإستصدار عملة جديدة، ومكافحة الفساد والتهريب، والإصلاح الضريبي، وتحريك القطاعات الإنتاجية .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى